الأحد , مارس 3 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عامة / جنازة عزيز موهوب في موكب جنائزي مهيب بمقبرة حي الرياض الرباط 4 مارس 2019 *فيديو*

جنازة عزيز موهوب في موكب جنائزي مهيب بمقبرة حي الرياض الرباط 4 مارس 2019 *فيديو*

تم، بعد صلاة ظهر الإثنين 04 مارس2019 بالرباط، تشييع جثمان الفنان الراحل عبد العزيز بوعليل المعروف بـ “عزيز موهوب”، والذي أسلم الروح إلى بارئها الأحد بإحدى مصحات العاصمة الرباط عن عمر يناهز 81 سنة.
فبعد صلاتي الظهر والجنازة بمسجد الأنصار بحي الرياض، شيع جثمان الفقيد، في موكب جنائزي مهيب، إلى مثواه الأخير بمقبرة سيدي مسعود بنفس الحي.

وجرت مراسم تشييع الجنازة، على الخصوص، بحضور أفراد أسرة الفقيد وأقاربه وذويه، إلى جانب وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، وعدد من أبرز رموز المشهد الفني المغربي، في السينما والتلفزيون والمسرح، وشخصيات عامة ومجموعة من محبي الفنان الراحل.

وفي هذا الصدد، أكد وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج، في تصريح للصحافة، أن الساحة الفنية المغربية “فقدت أحد رجالاتها، وعلما من أعلام المسرح الوطني، الذي أعطى الكثير للثقافة المغربية وللإبداع المسرحي”، مضيفا أن المرحوم مشهود له بوطنيته. من جهتهم، اعتبر عدد من الفنانين والمسرحيين، في تصريحات مماثلة، أن الساحة الفنية المغربية فقدت أحد أعمدتها ورائدا من رواد المسرح والسينما التلفزيون.

وأجمع الفنانون على وصف الفقيد بالرجل الوقور والفنان المبدع الذي كان يتحلى بأخلاق عالية وكان يشكل نموذجا للفنان المغربي الذي كرس حياته للفن الراقي والهادف. ويعد الفنان الراحل، الذي ولد بمدينة مراكش في 2 مارس 1939، من أبرز الوجوه السينمائية والمسرحية بالمغرب. وتخرج الفقيد من مدرسة التمثيل سنة 1962، ثم حصل في نفس السنة على دبلوم في المسرح.

وحصل الفنان الراحل، الذي شارك في تأسيس النقابة الوطنية لمحترفي المسرح وغرفة الممثلين، على وسام ملكي للمكافأة الوطنية من درجة قائد سنة 2015. وشارك الفقيد في عدة أعمال فنية أشهرها “شجرة الزاوية” و”خط الرجعة” و”عودة منصور”، بالإضافة إلى أعمال مسرحية متنوعة منها مسرحية “جا وجاب”.


عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

كلمة السيد الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض؛ رئيس النيابة العامة. في الملتقى الإقليمي حول موضوع دور المؤسسات الأمنية في الوقاية من التعذيب

المملكة المغربية رئاسة النيابة العامة ⵜⴰⴳⵍⴷⵉⵜ ⵏ ⵍⵎⵖⵔⵉⴱ ⵜⴰⵏⵙⵙⵉⵅⴼⵜ ⵏ ⵜⵎⵓⵔⴰⵢⵜ ⵜⴰⵎⴰⵜⵢⵜ كلمة السيد الوكيل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *