الأحد , يونيو 23 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / العالم / المدير العام للإيسيسكو يلتقي المديرة العامة السابقة لليونسكو في الدوحة

المدير العام للإيسيسكو يلتقي المديرة العامة السابقة لليونسكو في الدوحة

 
     التقى الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، السيدة إيرينا بوكوفا، المديرة العامة السابقة لمنظمة اليونسكو، خلال حضورهما أعمال المؤتمر الثاني عشر لوزراء الثقافة في العالم الإسلامي، الذي عقدته الإيسيسكو واستضافته دولة قطر بالعاصمة الدوحة يومي 25 و26 سبتمبر 2023، تحت شعار: “نحو تجديد العمل الثقافي في العالم الإسلامي”.
واستهل الدكتور المالك اللقاء بالتعبير عن الشكر والتقدير للسيدة بوكوفا على حضورها وإلقاء كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر بصفتها ضيف الشرف، وعلى ما جاء في كلمتها من إشادة بجهود الإيسيسكو وما تشهده المنظمة من تحديث وانفتاح، موضحا أن الإيسيسكو -في إطار رؤيتها الجديدة وتوجهاتها الاستراتيجية- تتعاون مع الجميع لخدمة الإنسانية، والمساهمة في مواجهة التحديات التي يشهدها العالم على الأصعدة كافة.
من جانبها وجهت السيدة بوكوفا الشكر إلى المدير العام للإيسيسكو على دعوتها للمشاركة في أعمال المؤتمر، للاطلاع بشكل أعمق على ما تقوم به منظمة الإيسيسكو بالتعاون مع دولها الأعضاء من جهود لتعزيز العمل الثقافي، مؤكدة أنها سعيدة بما اطلعت عليه من المحاور التي يناقشها المؤتمر، والوثائق التي قدمتها الإدارة العامة للإيسيسكو، تجسيدا لما تشهده المنظمة من تطور ورؤية شمولية للمستقبل.
وخلال اللقاء استعرض الدكتور المالك أبرز ما تنفذه الإيسيسكو حاليا من مبادرات وبرامج ومشاريع، بالتعاون مع الجهات المختصة في دولها الأعضاء، وبالتنسيق التام مع اللجان الوطنية للتربية والعلوم والثقافة، خصوصا في مجالات بناء قدرات الشباب في ريادة الأعمال بمجالات التكنولوجيا والابتكار، وتدريبهم على القيادة من أجل السلام والأمن، ودعم النساء، ومواجهة تسرب الفتيات من المدارس، وترسيخ قيم التعايش والحوار الحضاري، بالإضافة إلى عمل المنظمة في مجال تثمين وحفظ التراث.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

تقرير زيارةبمدينة ارجنتوي Argenteuil فرنسا.* السبت 2 دجنبر 2023. 

*المبادرة الوطن أولا ودائما*  *المكتب التنفيذي* *تقرير زيارة فرنسا.* السبت 2 دجنبر 2023.  تم عقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *