الإثنين , أبريل 22 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأسرة و المجتمع / بوعياش:إن المجلس  يسعى إلى حماية المهاجرين من خلال التتبع، والتحري بخصوص ادعاءات استعمال العنف

بوعياش:إن المجلس  يسعى إلى حماية المهاجرين من خلال التتبع، والتحري بخصوص ادعاءات استعمال العنف

قالت أمينة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، خلال ندوة عن بعد حول حصيلة السياسة الوطنية للهجرة واللجوء، إن المجلس  يسعى إلى حماية المهاجرين من خلال التتبع، والتحري بخصوص ادعاءات استعمال العنف .

وأكدت بوعياش أن اليقظة التشريعية تمكن تقديم المقترحات والترافع، آخرها السجل الاجتماعي سنة 2021

وسجلت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الانسان المجلس انشأ لجنة خاصة خلال الجائحة للتحسيس بالاجراءات التي اتخذتها السلطات.

ونظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، في إطار برنامجه الشهري “خميس الحماية”، سلسلة ندوات عن بعد مخصصة للموضوع: “حماية حقوق الإنسان والهجرة”.

وتم عرض أولى ندواته يوم الخميس 26 ماي 2022 ابتداءً من الساعة السادسة والنصف (18.30) على صفحة المجلس على الفيسبوك حول الموضوع: الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء: أية حصيلة؟

وهدف هذا اللقاء، الذي افتتحت أشغاله آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، إلى الوقوف عند حصيلة السياسة الوطنية للهجرة واللجوء، من أجل التذكير بأهم الإنجازات والتحديات المستعصية وتقاسم الممارسات الفضلى المتعلقة بتيسير إدماجهم الاجتماعي والاقتصادي، فضلا عن اقتراح الحلول الممكنة والواقعية لضمان فعلية حقوق جميع الأجانب المقيمين بالمغرب.

ويشارك في هذا اللقاء، أحمد سكيم، مدير شؤون الهجرة بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، الذي سيقوم بتسليط الضوء على أهم إنجازات سياسة المغرب في مجال الهجرة واللجوء منذ سنة 2013، ومامادو ديالو، منسق تجمع الجاليات جنوب الصحراء بالمغرب، الذي سيدلي بملاحظات جمعيته حول ولوج الأجانب إلى العدالة والحق في التمدرس. من جهة أخرى، ستتطرق السيدة لوسيانا سيريتي، منسقة في مجال الصحة والهجرة بمنظمة الهجرة الدولية، إلى تجربة المنظمة في مجال حق المهاجرين في الصحة. وسيتم اختتام هذا اللقاء بتدخل سارة بنجلون، دكتورة في العلوم السياسية وباحثة في مجال الهجرة، التي ستقوم بقراءة متقاطعة لمختلف العروض المقدمة.

جدير بالذكر، أن المغرب انخرط في مقاربة جديدة في معالجة قضايا الهجرة واللجوء “منسجمة، شاملة، إنسانية ومسؤولة”. فقد تم تفعيل، منذ ما يقارب عشر سنوات، برامج عمل مختلفة لدعم الإدماج الاجتماعي والاقتصادي للأجانب، ورفع مستوى الإطار التشريعي والمؤسسي، ودعم احترام حقوق الإنسان في مجال تدبير الهجرة.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

الجامعة المغربية لحقوق المستهلك تتابع بقلق احتقان قطاع التعليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *