الأحد , أبريل 21 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / الساكنةفاس والراي العام يستنكرون استمرارالحالةالمهترئةالتي تعرفها حافلات شركةستي باص المفوض لهاالتدبير النقل الحضري بفاس*فيديو*

الساكنةفاس والراي العام يستنكرون استمرارالحالةالمهترئةالتي تعرفها حافلات شركةستي باص المفوض لهاالتدبير النقل الحضري بفاس*فيديو*

      ان من بين الاكثر النقط التي تسيء إلى مدينة فاس هي الحالة المهترئة التي توجد عليها حافلات شركة ستي باص المفوض لها تدبير النقل الحضري بفاس حيث ان ساكنة العاصمة العلمية ضاقت درعا بهذا العبث وانعدام أي رؤية شمولية بعيدة عن سياسة البريكولات وغياب خطوط لبعض مناطق المدينة التي كانت توجد في زمن الوكالة المستقلة يزيد من الطين بلة وباتت المطالب بتوفير طوبيسات تليق بكرامة المواطن الفاسي اسوة بباقي المدن المغربية مطلبا استعتجاليا اما سياسة صباغة الحافلات من الخارج فإن دار لقمان ستبقى على حالها “المزوق من برا اش خبارك من الداخل”.

تنويه مصدر فيديو اسفله هوية بريس


      المواطن الفاسي بات منظر مشاهدة حافلات النقل الحضري تقف فجأة وبدون مقدمات في الشوارع بفعل الحالة الميكانيكية الكارثية أمرا عاديا ولولا الألطاف الإلهية كانت رحيمة بالركاب لوقعت فاجعة اكثر من مرة…
      كان للسيد عمدة فاس السيد عبد السلام البقالي الجرأة والشجاعة في كشف ملف الطوبيسات المهترئة امام الرأي العام في إحدى دورات مجلس جماعة فاس حيث أمهل 30 يوما لشركة ستي باص التي تتولى التدبير المفوض للنقل الحضري بالعاصمة العلمية من اجل اقتناء 194 حافلة جديدة كان يجب ان تكون تحث تصرف ساكنة فاس منذ مدة وطالب العمدة بسحب 122 حافلة كانت من المرتقب أن تكون خارج الخدمة منذ سنة 2020 حسب دفتر التحملات الموقع بين جماعة فاس وشركة ستي باص وان أي تأخير ستكون هذه الأخيرة ملزمة بتأدية 10 مليون يوميا إذا لم تلتزم بما تم اقراره سابقا وخاصة ان العمدة يرى ان المجلس الجماعي في الولاية السابقة توصل باستفسار من لدن المجلس الجهوي للحسابات عن مصير الحافلات المتبقية التي لم تلتحق بأسطول النقل وهو ما دفع المجلس الحالي إلى إنذار الشركة مرتين دون ان يكون هناك بارقة أمل في حل هذا الملف مادام السيد عمدة فاس الذي انتخب للدفاع عن مصالح الساكنة يرى ان الحل الوحيد هو تطبيق ماجاء به دفتر التحملات لحل هذا الاشكال الكبير والبداية اولا تحسين اسطول شركة ستي باص المفوض له تدبير النقل الحضري بفاس بإدخال 194 حافلة جديدة وبعد ذلك لكل حديث حديث.
     فبعد أن بلغت العلاقة بين عمدة فاس وشركة ستي باص نقطة اللاعودة قامت هذه الأخيرة حسب مواقع إلكترونية بطلب عقد لقاء موسع مع أعضاء المكتب المسير لمجلس الجماعة ورؤساء المقاطعات الستة اعتبرها البعض مناورة لشق صفوف المنتخبين في الائتلاف السياسي المكون من أربعة أحزاب بل اضافت إحدى المواقع الإلكترونية ان هناك اتصالات فردية جرت ما بين مسؤولي الشركة وعدد من الأعضاء لاستمالتهم!!!! وهو مارد عليه عمدة فاس باجتماع طارئ مع المكتب المسير واتخاد قرار برفض اللقاء مادام ان شركة ستي باص كل مقترحاتها لاتلبي طموحات الساكنة بحافلات تليق بسمعة العاصمة العلمية وبات الملف بين ايدي وزارة الداخلية لايجاد حل وسط يرضي الطرفين والى ذلك الحين فإن الطوبيسات المهترئة ستبقى تجول بمدينة فاس…..في ظل واقع لايحتاج إلى وقفة تأمل بل إلى تغيير الواقع…

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

تنظيم حملة ترافعيه وتواصلية للدفاع عن مطلب اعتماد النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة

تبعا للملف المطلبي لموظفات وموظفي وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، ولاسيما المذكرة التي تم رفعها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *