الثلاثاء , يونيو 18 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأسرة و المجتمع / الجامعةالوطنيةلموظفي وأعوان الشبيبةوالرياضةالمنضويةتحت لواءالاتحادالعام للشغالين بالمغرب عقدت لقاءمع السيدةمديرةالمواردالبشريةلمناقشةالقضايا التي تهم شغيلةالقطاع…

الجامعةالوطنيةلموظفي وأعوان الشبيبةوالرياضةالمنضويةتحت لواءالاتحادالعام للشغالين بالمغرب عقدت لقاءمع السيدةمديرةالمواردالبشريةلمناقشةالقضايا التي تهم شغيلةالقطاع…

في إطار الحوار الاجتماعي بين وزارة الشباب والثقافة والاتصال- قطاع الشباب ، و بين النقابات الاكثر تمثيلية في القطاع،عقدت الجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب لقاء مع السيدة مديرة الموارد البشرية لمناقشة القضايا التي تهم شغيلة القطاع…
في مستهل ذلك، عبر الأخ  أحمد بلفاطمي الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة عن ارتياح الجامعة لقنوات الحوار المفتوحة مع الادارة لمعالجة القضايا التي تهم شغيلة القطاع في شخص السيد الوزير والسيد الكاتب العام والسيدة مديرة الموارد البشرية وباقي المسؤولين المركزيين والمحليين…
كما نوه الأخ الكاتب الوطني بتبني السيد الوزير مشكورا و بانخراط تام ومسؤولية عالية لملف الاطر المساعدة الذي ظل عالقا لسنوات
و أشار الاخ احمد بلفاطمي وفي إطار  مبدأ الحكامة التدبيرية للمرفق العمومي وفق مقاربة تشاركية بين جميع الفاعلين، على إشراك النقابات في عملية تخطيط و برمجة و تنزيل الوزارة لكل مخططاتها و برامجها وفتح المجال للكفاءات النقابية في أن تساهم بدورها في النهوض  بواقع القطاع،
و انسجاما مع كل ما سبق، تم تناول العديد من القضايا والمشاكل التي تهم بعض مناضلات و مناضلي الجامعة ومناقشة وسائل و سبل حلها،
وفي هذا الصدد، اعربت مديرة الموارد البشرية مشكورة ، على التجاوب التام للوزارة مع كل الاقتراحات والحلول التي تهدف إلى تحقيق الرضى الوظيفي لشغيلة القطاع وتوفير ظروف عمل ملائمة في ظل الضوابط والقوانين المعمول بها…
كما اكدت على أن قنوات التواصل ستظل مفتوحة ،مع  استعدادها لحل كل  الملفات العالقة في الايام القليلة القادمة.
واختتم اللقاء بكلمة شكر وجهها الأخ الكاتب الوطني  إلى السيد وزير الشباب والثقافة والاتصال، ومن خلاله إلى كل مسؤولي القطاع، على حرصهم وتعاونهم الدائم و المثمر خدمة للصالح العام.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

الجامعة المغربية لحقوق المستهلك تتابع بقلق احتقان قطاع التعليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *