الجمعة , ديسمبر 2 2022
الرئيسية / أخبار محلية / تهنئة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال

تهنئة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال

     بمناسبة ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال يخلد الشعب المغربي يوم 11 يناير من كل سنة ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال التي تعد منعطفا حاسما ومحطة مشرقة في مسلسل الكفاح الوطني الذي خاضه الشعب المغربي بقيادة العرش العلوي من أجل الحرية والاستقلال ،

      يتقدم رئيس جمعية الوحدة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتربية على المواطنة بطرفاية أصالة عن نفسه ونيابة عن كافة أعضاء المكتب المسير وأعضاء اللجان الوظيفية ، ﺇﻟﻰ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﺠﻼ‌ﻟﺔ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ نصره الله ﺑﺄﺣﺮ ﺍﻟﺘﻬﺎﻧﻲ ، ﻭﺃﻏﻠﻰ ﺍﻷ‌ﻣﺎﻧﻲ ، ﻣﻊ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ ﺇﻟﻰ ﺟﻼ‌ﻟته ﺑﻄﻮﻝ ﺍﻟﻌﻤﺮ ، ،وان يعيد هذه الذكرى السعيدة على المملكة المغربية بالأفراح والمسرات ، ﺳﺎﺋﻠﻴﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺴﺪﺩ ﺧﻄﻰ ﺟﻼ‌ﻟﺘﻪ ﻟﻴﺤﻘﻖ ﻟﻠﺸﻌﺐ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻲ من طنجة إلى لكويرة ﻣﺎ ﻳﺼﺒﻮ ﺇﻟﻴﻪ ﻣﻦ ﻋﺰﺓ ﻭﻛﺮﺍﻣﺔ ﻭﺭﻓﺎﻫﻴﺔ ،

      مولاي صاحب الجلالة إنني اغتنم هذه المناسبة السعيدة،ونيابة عن أعضاء المكتب التنفيذي جمعية الوحدة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتربية على المواطنة بطرفاية ، ليعبر لجلالتكم المنيفة عن صادق الامتنان لروح مبادرتكم النيرة والسديدة بإعطاء تعليماتكم السامية للقوات المسلحة الملكية لفتح معبر الكركرات ، هذه المبادرة السديدة التي تلقت ترحيبا واسعا من طرف المنتظم الدولي ،وبدورنا كأبناء القبائل الصحراوية وسيرا على نهج سلفنا الصالح نثمن ونبارك هذه الخطوة الوطنية دفاعا عن كل شبر من ترابنا الوطني 
     كما اننا نعبر لكم يا مولاي عن فرحتنا وابتهاجنا لفتح قنصليات صديقة وشقيقة في كل من الداخلة والعيون الداعمة للشرعية والسيادة الدولة المغربية على أراضي الساقية الحمراء وواد الذهب .
      مولاي صاحب الجلالة ان الانتصارات التي حققتها المملكة المغربية الشريفة على كافة الأصعدة بفضل سياستكم الرشيدة والمتبصرة اليوم هي ثمار استراتيجيتكم الحكيمة منذ اعتلائكم عرش أسلافكم المنعمين وسيرا على نهج محرر الأمة المغفور له محمد الخامس والذي جاء في خطابه السامي اننا سنسترد كل ما هو ثابت عام 1958 في تلاحم مع شعبه الوفي بالأقاليم الجنوبية بمنطقة محامد الغزلان وكذا على سير نهج المغفور له الحسن الثاني قائد استكمال الوحدة الترابية بفضل المسيرة الخضراء الذي جاء في خطابه السامي 1975 * إذا إنشاء الله ستطؤون أرضا من أراضيكم لانهاء وجود الاستعمار الأجنبي في الساقية الحمراء وواد الذهب ….*
      ان رعاياكم الأوفياء في الأقاليم الجنوبية يا مولاي ، متشبثون بالعهد من خلال مبايعتكم والدفاع عن كل شبر من الصحراء المغربية سائلين عز وجل لكم بموفور الصحة والعافية وعلى الأسرة الملكية الكريمة باليمن والبركات والمسرات وعلى مملكتكم الشريفة بالتقدم والازدهار والرقي بهذا الوطن العزيز إلى مصاف الدول المتقدمة، معربين عن تجندنا الدائم وراء جلالتكم للذود عن كل شبر من ترابه مهما كانت المناورات أعداء الوحدة الترابية مجندين لمواجهة الأكاذيب التي يروج لها قصر المرادية ، تحت القيادة الرشيدة لجلالتكم ،تابعين سلفنا الصالح لولائهم للأسرة العلوية المجيدة في هذا الربع الغالي من المملكة المغربية الشريفة، مفتخرين بخطواتكم المولوية الكريمة ، مؤكدين دفاعنا المتواصل عن مغربية الصحراء وراءكم يا مولاي وتعبئة كل طاقات مغربنا الحبيب الذي يعرف في عهدكم الزاهر منجزات ومشاريع هامة ستعزز مكانته الاستراتيجية وتفتح آفاق التقدم والتطور في وجه رعاياكم الأوفياء.
       حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم، وأطال عمركم وأبقاكم فخرا لهذا البلد ساهرا على أمنه وازدهاره، وقائدا للمسيرة التنموية التي تصبو جلالتكم لتحقيقها،  وأقر عينكم بولي عهدكم صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن والأميرة المصونة للا خديجة، وشد أزركم بشقيقكم السعيد صاحب السمو الملكي الأمير الجليل المولى رشيد وباقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة، إنه تعالى سميع مجيب وبالإجابة جدير.
خادم الأعتاب الشريفة رئيس جمعية الائتلاف الوطني للدفاع وحماية المقدسات فرع كلميم  ابراهيم اركيبي

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

المجلس الوطني لحقوق انسان ينظم ورشة تداولية حول حماية حقوق الأشخاص في و ضعية إعاقة

نظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء بالرباط، ورشة تداولية حول مقترح قانون يرمي إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.