الإثنين , مايو 27 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / شبيبةالعدالةوالتنمية تنظم ندوةعلميةحول”المغرب الكبير بين جهودالوحدةوالتنميةومخاطرالتجزئة”5و6دجنبر2020

شبيبةالعدالةوالتنمية تنظم ندوةعلميةحول”المغرب الكبير بين جهودالوحدةوالتنميةومخاطرالتجزئة”5و6دجنبر2020

بالموازاة مع انعقاد اجتماع مكتبها الوطني، بمدينة الداخلة يومي 5 و6 دجنبر الجاري، في سياق التطورات التي تشهدها قضية الصحراء المغربية، عقب التدخل المغربي لتأمين معبر الكركرات، تُنظم شبيبة العدالة والتنمية مساء غد السبت ندوة علمية حول موضوع “المغرب الكبير بين جهود الوحدة والتنمية ومخاطر التجزئة”.

الندوة العلمية، التي يترأس جلستها الافتتاحية محمد أمكراز، الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، رفقة عزوها العراك، الكاتبة الجهوية لحزب “المصباح”، بجهة الداخلة وادي الذهب يشرف على تأطيرها كل من رئيس مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، الخطاط ينجا، والباحث الأكاديمي الموريتاني محمد المختار الشنقيطي، إلى جانب مصطفى الخلفي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، ورئيس اللجنة المركزية للصحراء المغربية التابعة للحزب.

وكان محمد أمكراز الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أوضح أن اجتماع المكتب الوطني للشبيبة الذي تعتزم تنظيمه يومي 5 و6 دجنبر المقبل، بمدينة الداخلة، يأتي في سياق التأكيد على مغربية الصحراء، ومؤازرة ودعم تدخل المغرب الحكيم والرزين في فتح معبر الكركرات أمام حركة تنقل الأشخاص والبضائع، بعد استنفاذ كل الطرق السلمية وبعد صبر وتأنٍّ أمام استمرار العرقلة التي عرفها جراء الفوضى التي تسببت فيها عصابات “البوليزاريو

 أمكراز اكد أن هذا اللقاء سيكون فرصة أيضا لتنظيم أنشطة موازية، مبرزا أن اللقاء مناسبة للتأكيد على أن المغرب لا يتعامل مع أقاليمه الجنوبية بمنطق سياسي فقط، بل هناك حرص على الاستجابة لكل متطلبات أبنائه المتواجدين بأقاليمه الجنوبية، كما يعمل على إنجاز مشاريع ضخمة من أجل تنمية وتطوير هاته المناطق التي قطع أشواطا كبيرة في مختلف المجالات.

وتابع الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أنه سيتم خلال هذا اللقاء المنتظر، توجيه نداء للشباب سيحمل رسائل قوية للانخراط في العمل الوطني لبناء مغرب قوي ومتماسك، حسب ما تتطلبه اللحظة السياسية، مشيرا في الوقت ذاته، إلى أنه سيتم أيضا عقد لقاءات مع منتخبي وفعاليات المنطقة.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

الذكتور احمد فطري يوجه رسالة الى رئيس الحكومة عزيز اخنوش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *