الأربعاء , أكتوبر 5 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / اتحاد آباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب يوجهون رسالة مستعجلة لحماية حقوق ابنائهم

اتحاد آباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب يوجهون رسالة مستعجلة لحماية حقوق ابنائهم

إلى السيد وزير التربية الوطنية، والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي
الموضوع: طلب التدخل لحماية حقوق المتمدرسين في التعليم الخصوصي وفق المبادئ والضمانات الدستورية المكرسة لحقوق الطفل وللحق في التعليم. 
السيد الوزير المحترم،
يتشرف إتحاد آباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب أن يتوجه إليكم اليوم بخصوص ما يجري من تجاوزات ومس بحقوق الأطفال في التعليم من طرف كثير من المؤسسات الخاصة والتي لم تستجب لطلبات الآباء أو التي لم تفتح باب الحوار معهم بخصوص مراجعة تكاليف تمدرس الأطفال بالنسبة للأشهر المشمولة بفترة الحجر الصحي (أبريل، ماي ويونيو)، حيث التجأ معظمها ضدا على المبادئ المؤطرة للحق في التعليم إلى عدم تمكين الآباء من الملفات والوثائق الإدارية الخاصة بهم، والمتمثلة في:
– بيانات النقط ونتائج نهاية السنة؛
– الشواهد المدرسية؛
– شواهد المغادرة.
بالإضافة إلى استمرار احتجاز أغراضهم المدرسية من (كتب ودفاتر وأدوات وملفات بحوثهم ومشاريعهم المنجزة…) وعدم تمكينهم من التسجيل برسم الموسم الدراسي المقبل 2020-2021 ، مشترطة مقابل ذلك، التسوية المالية  للأشهر موضوع النزاع بين الأسر وأرباب المؤسسات التعليمية الخاصة.
السيد الوزير المحترم،
وفي هذا الصدد، ومع تتالي صدور أحكام قضائية استعجالية تدين هذا الامتناع وتقضي بحق التلميذ ووليه في تحصيل الوثائق التربوية والإدارية من المؤسسة الخاصة. معتمدة في ذلك على القاعدة القانونية: “المصلحة الفضلى للمتمدرسين وحقهم في تيسير لهم الولوج للتعليم “.
وحيث أنه لا ينبغي أن يتحول عدم إعمال القانون عن سبق إصرار وتعمد من طرف المسؤولين التربويين إلى سبب مباشر في إغراق محاكم القضايا الاستعجالية بملفات حسمت فيها المساطر القانونية والإدارية وقال القضاء فيها كلمته الفصل أكثر من مرة. 
نطالبكم السيد الوزير بالتدخل وفق تقتضيه مبادئ دستور وطننا والتزاماته الدولية وصلاحياتكم الحكومية المتمثلة في الإشراف البيداغوجي  لوقف ما يتعرض له الأطفال وأولياؤهم من طرف المؤسسات الخاصة من مساس وانتهاك لحقوقهم، تجسده مختلف القرارات والبيانات والإجراءات التي تتخذها المدارس والتي تحرمهم من وثائق إدارية وتهدد بطردهم. وذلك باستصدار مذكرة وزارية لحث مدراء الأكاديميات والمديرين الإقليميين من أجل السهر على ضرورة اتخاذ كافة التدابير لتمكين جميع التلاميذ وأوليائهم من جميع وثائقهم الإدارية والتربوية وفق ما يكفله لهم القانون، والحرص على تجنيبهم اللجوء للآليات القضائية.
مع إعطاء توجيهاتكم لمصالح وزارتكم على سحب تراخيصها من المكلفين بالإدارة التربوية لمؤسسات التعليم الخصوصي الذين يصرون على مخالفتهم للقانون وإخلالهم بالتزامهم في تطبيق المساطر الإدارية والتنظيمية المعمول بها في وزارة التربية الوطنية، 
 وتفضلوا السيد الوزير المحترم، بقبول خالص تحياتنا وتقديرنا.
عن التنسيقية الوطنية
المنسق الوطني
محمد النحيلي
للاتصال والتواصل 

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

رسالة التعزية في وفاة والد السيدة وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة  الدكتورة : عواطف حيار.

” يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.