السبت , ديسمبر 3 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / إقتصاد / Communiqué de presse : Un bilan réussi pour la 6ème édition du Rendez-vous de Casablanca de l’Assurance

Communiqué de presse : Un bilan réussi pour la 6ème édition du Rendez-vous de Casablanca de l’Assurance

بلاغ صحفي
الدار البيضاء، 08أبريل2019

تقييم ناجح للدورة السادسة من ملتقى الدار البيضاء للتأمين
• 1.055مشاركا ينحدرون من 39 بلدا 23 منها إفريقية
• نقاش من المستوى الرفيع حول الأبعاد الجديدة للتأمين
• شراكة تقنية أبرمت بين الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين (FMSAR) واللجنة الخاصة بشركات التأمين بمالي (CCAM)
• تجديد الاتفاقية المبرمة مع المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي (INSEA) بخصوص تكوين خبراء أكتواريين
• نجاح باهر حققته الفعاليات التي رافقت هذا الملتقى بحضور 500 مشارك

نجاح باهر عرفته الدورة السادسة لملتقى الدار البيضاء للتأمين، الذي نظم تحت عنوان “الأبعاد الجديدة للتأمين” يومي 3 و4 أبريل 2019، حيث جمعت هذه المنصة، التي تعتبر منصة لا محيد عنها للنقاش والتعارف وتبادل الآراء حول التأمين، ما يناهز 1.055 مشارك، قدموا من 39 بلدا 23 منها إفريقية.
وخلال حلقات النقاش الستة عشر التي دارت خلال هذه الدورة السادسة، التي تمحورت بشكل اساسي حول التنظيم، والابتكار، والذكاء الصناعي، والمخاطر الإلكترونية وكذا المخاطر المرتبطة بالتغيرات المناخية.وقد حظيت هذه الموضوعات بدعم كبير من قبل المشاركين، إذ تمثل هذه الموضوعات، في الوقت الراهن، الأبعاد الجديدة لقطاع التأمين.
ومن جهته صرح السيد محمد حسن بنصالح، رئيس الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين قائلا:” إننا راضون جدا عما حققته هذه الدورة السادسة. إذ بلغ ملتقى الدارالبيضاء للتأمين أوجه وذروته هذه السنة، كما تغمرنا السعادة لمشاهدتنا هذا المستوى من النقاشات والمداخلات التي لقيت نجاحا باهرا ودعما من قبل جمهور المختصين في قطاع التأمين”.
هذا وتم تكريس هذه الدورة السادسة لتسليط الضوء على التعاون الإفريقي، باعتباره أولوية بالنسبة لقطاع التأمين بالمغرب، وذلك عن طريق إبرام اتفاقية شراكة تقنية بين الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين (FMSAR) واللجنة الخاصة بشركات التأمين بمالي (CCAM). وتتمحور هذه الاتفاقية حول التعاون بين هذين المنظمتين في مجالات التأمين على السيارات، و تكوين المهنيين، وكذا تبادل المعلومات.وبهذه المناسبة، صرح السيد Omar N’DOYE،رئيس اللجنة الخاصة بشركات التأمين بمالي أن:” اتفاقية الشراكة التقنية هذه بين الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين (FMSAR) واللجنة الخاصة بشركات التأمين بمالي (CCAM) التي وقعناها ستمكننا من جعل التعاون جنوب-جنوب أكثر فائدة”.
و قد شكل ملتقى الدارالبيضاء للتأمين، في دورة 2019، فرصة لتعزيز الشراكة بين مختلف الفاعلين الوطنيين.وإلى جانب هذا الملتقى، تم إبرام اتفاقية هدفها تكوين خبراء أكتواريين، بين عثمان خليل العلمي، الأمين العام لهيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي (ACAPS)، وبلقاسم عبدوس، مدير المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي INSEA))، و محمد العمراني، رئيس الجمعية المغربية للأكتواريين (AMA) و بشير بادو، المدير العام للجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين (FMSAR). وقد كان الهدف المبتغى من وراء هذه الاتفاقية هو تزويد السوق المحلية بأكتواريين أكفاء تلبية لاحتياجات شركات التأمين.
وعلاوة على ذلك، احتل تغير المناخ صدارة النقاشات التي دارت هذه السنة.وفي معرض خطابه خلال الجلسة العامة لملتقى الدار البيضاء للتأمين يوم الأربعاء 3 أبريل، صرح السيد محمد حسن بنصالح، رئيس الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين: ” لقد عملنا، بداخل السوق المغربية، في انسجام تام مع وزارة المالية و هيئة الرقابة لدينا، من أجل بلورة برنامج تحوطي للحماية ضد الكوارث، وذلك باستعمال الطاقات المحلية: فمن جهة، ستركز شركات التأمين حجزها داخل اتحاد مؤمنين تديره شركة تأمين النقل، بينما ستستخدم الشركة المغربية لإعادة التأمين خبرتها وانفتاحها على الشركات الدولية الخاصة بإعادة التأمين لحماية نفسها فيما يفوق حجزها”.

الفعاليات الجانبية:حدث قبل الحدث
وقد سبق هذه الدورة، يوم الثلاثاء 2 أبريل، يوما من الفعاليات الجانبية جمع مالا يقل عن 500 مشارك والعديد من الخبراء لتدارس نحو عشرة مواضيع على شكل ورشات، وطاولات نقاش مستديرة، ومحاضرات.
تدبير المخاطر، والتحول الرقمي، والتنظيم، وحماية المعلومات، والتأمين البحري… كلها مواضيع شكلت محور النقاش خلال هذه الفعاليات الجانبية. وعلى هامش هذا اليوم، عقد نادي FrancoRisk الدورة الثامنة لاتفاقية الدول الفرنكوفونية حول تدبير المخاطر.
ومن أبرز الأحداث التي شهدتها الفعاليات المرافقة لهذا الملتقى، الندوة التي عقدتها وزارة الاقتصاد والمالية حول القانون 110-14 المتعلق بإحداث نظام لتغطية عواقب الوقائع الكارثية. وعلى هامش هذه الندوة، تم التوقيع على اتفاقية جمعت بين البنك الدولي ومديرية الخزينة والمالية الخارجية.
الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين في طريقها إلى الدورة السابعة
وبنفس من الحرص على استمرار وتطوير ملتقى التأمين القاري هذا، الذي لا محيد عنه، بدأت الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين بالتفكير فعلا في الموضوعات التي ستتدارسها خلال الدورة المقبلة، وذلك بغية منح قطاع التأمين بالقارة السمراء حدثا رفيع المستوى، ونقاشات حول مواضيع راهنية، ناهيك عن فرصة منقطعة النظير للتعارف وتبادل الخبرات.
وفي هذا السياق، صرح السيد بشير بادو، المدير العام للجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين، في ختام هذا الملتقى:” لقد بدأنا نفكر بالفعل في موضوع الدورة السابعة وكذلك في قائمة المحاضرين. فحدث مثل هذا يستوجب منا الاستباق والتحلي بروح المبادرة، لكي نستمر في تقديم كل ما هو أفضل لمتخصصي قطاع التأمين بالقارة السمراء.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

يازاكي تدشن مصنعها الرابع بالمغرب

دشنت شركة تصنيع معدات السيارات اليابانية “يازاكي”، اليوم الأربعاء بالقنيطرة، مصنعها الرابع بالمغرب والثاني على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.