الأحد , نوفمبر 27 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / مستخدمو “ستاريو” تعلن عن الإضراب قابل للتمديد في حالة ما لم تستجب السلطات المعنية لمطالبهم اليوم الاثنين 8 ابريل 2019

مستخدمو “ستاريو” تعلن عن الإضراب قابل للتمديد في حالة ما لم تستجب السلطات المعنية لمطالبهم اليوم الاثنين 8 ابريل 2019

خاض مستخدمو شركة “ستاريو” للنقل العمومي الحضري عبر الحافلات في الرباط وسلا وتمارة إضراباً إنذارياً عن العمل، اليوم الاثنين 8 ابريل 2019، تزامناً مع قرب دخول شركة جديدة إلى التدبير المفوض لهذا القطاع.
وقال مستخدمو “ستاريو” إن “الإضراب قابل للتمديد في حالة ما لم تستجب السلطات المعنية لمطالبهم، أولها معرفة مستقبلهم مع الشركة الجديدة المفوض لها تدبير قطاع النقل الحضري”، على حد قولهم.

وأشار بلاغ صادر عن مستخدمي الشركة، المنضوين في نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إلى أنهم طلبوا لقاءً تحت إشراف السلطات المعنية قصد معرفة الطريقة التي سيدبر بها القطاع من جميع جوانبه المادية والاجتماعية واللوجستيكية، لكن لم يتم ذلك.
وأضاف البلاغ أن المستخدمين تُركوا تائهين حول مستقبلهم مع الشركة الجديدة، وقالوا إنهم يعيشون على وقع “الاحتقان واللبس عقب لقاء تواصلي مع الشركة الجديدة جرى فيها تقزيم العمل النقابي والحديث عن إقصاء فئة القباض من الاستمرار بالشركة الجديدة”.
وعبّر المكتب الجهوي لمستخدمي شركة النقل ستاريو عن “رفض خوض أي تكوين مبرمج إلى حين معرفة مستقبل العاملين بالشركة”، وهو التكوين الذي أعلنت عنه الشركة الجديدة قبيل انطلاق عملها بحافلات جديدة في غضون أشهر قليلة.
الإضراب أخلى حافلات النقل العمومي من محطاتها، خصوصاً في باب الحد وسط العاصمة الرباط، حيث وجد عدد من المواطنين أنفسهم ينتظرون دون جدوى، وهو ما جعل العديد منهم يلجؤون إلى سيارات الأجرة الكبيرة للتنقل إلى تمارة أو تامسنا أو سلا الجديدة.

واعتبر هؤلاء المواطنون، في تصريحات استقتها هسبريس، أن الإضراب حق لمستخدمي شركة النقل، لكنهم أشاروا إلى أن الأمر ليس في صالح شريحة مهمة من الناس التي تعتمد على الحافلات للتنقل للتخفيف من مصاريف النقل لقضاء أغراضها، أو بالنسبة للطلبة والعمال.
ومن المنتظر أن تشرف مجموعة “ألسا” و”سيتي باص” على تدبير قطاع النقل بعدما فازت بالصفقة العام الماضي، ويرتقب أن يتنقل سكان الرباط وسلا وتمارة عبر أولى الحافلات الجديدة نهاية شهر يونيو المقبل.

وتراهن السلطات على الشركة الجديدة للنهوض بقطاع النقل الحضري العمومي بمنطقة الرباط-سلا-تمارة لإنهاء مرحلة شركتي ستاريو وفيوليا التي عاش خلالها المواطنون أزمة نقل حادة، ما زالت مستمرة، بسبب أسطولها المهترئ وخدماتها الضعيفة.
وسيكون على الشركة الجديدة تأمين شبكة النقل بالتكتل العمراني الرباط سلا الصخيرات وتمارة على طول يبلغ حوالي 1084 كيلومترا، تضم 58 خطاً يرتاده حوالي 60 مليون مسافر ومسافرة سنوي

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

لقاء صحفي حول إطلاق “برنامج تأهيل ومواكبة جمعيات المجتمع المدني” بعمالات وأقاليم جهة الرباط- سلا- القنيطرة

ترأس السيد مصطفى بايتاس الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.