الأحد , فبراير 5 2023
أخبار عاجلة
الرئيسية / العالم / برئاسة مولاي إبراهيم العتماني افتتاح أيام الاتحاد الإفريقي للتعاضد بمشاركة المغرب بدكار

برئاسة مولاي إبراهيم العتماني افتتاح أيام الاتحاد الإفريقي للتعاضد بمشاركة المغرب بدكار

افتتحت، اليوم الخميس بدكار، أيام الاتحاد الإفريقي للتعاضد تحت شعار “تعميم التغطية الصحية الشاملة لما بعد كوفيد: رهانات وتحديات في إفريقيا “، بمشاركة تعاضديات إفريقية، من ضمنها المغرب.

وترأس حفل افتتاح هذا الاجتماع ، الذي سيتواصل الى غاية 28 نونبر الجاري، رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد ، مولاي إبراهيم العتماني ، وهو أيضا رئيس مجلس إدارة التعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية بالمغرب، بحضور بالخصوص أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي للتعاضد، وممثل الوزير السينغالي للتنمية المجتمعية ، والكاتب العام للوكالة الوطنية للتغطية الصحية الشاملة والمستشار الفني لوزارة المالية والميزانية.

وتميز الافتتاح ، الذي شهد مشاركة 23 دولة إفريقية ، من بينها المغرب ومالي وكوت ديفوار والكاميرون وموريتانيا والنيجر وجزر القمر وتونس وبوركينا فاسو وبنين والغابون وجمهورية الكونغو الديمقراطية ، بكلمة ألقاها رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد مولاي إبراهيم العتماني ونائبه ، رئيس تعاضدية الصحة لموظفي الدولة يالسينغال ، باباكار نغوم.

ويتضمن برنامج هذا الحدث تنظيم مائدة مستديرة حول التعاضد الافريقي لتدارس المواضيع المتعلقة بشكل خاص بالإطار المفاهيمي للتمويل الصحي / دورة الحياة وتكاليف أمراض المؤمنين المنخرطين في صناديق التعاضد فضلا عن استعراض تجارب من المغرب والغابون والنيجر والكاميرون وتونس وكوت ديفوار ومالي في مجال تعميم التغطية الصحية الشاملة ونماذج التمويل بالسنغال وبنين على أساس المساهمات الاجتماعية.

كما يشمل البرنامج تنظيم لقاء حول النماذج المختلطة لتعميم التغطية الصحية الشاملة، فضلا عن أوجه التنسيق في العمل، الى جانب العديد من الأنشطة والفعاليات وخصوصا إنشاء المكتب الإقليمي للاتحاد الإفريقي للتعاضد وافتتاح المقر الرئيسي للتعاضد الصحي لموظفي الدولة بالسينغال.

ويعد الاتحاد الافريقي للتعاضد، الذي يوجد مقره في الرباط، أداة للتواصل مع الحركة التعاضدية في إفريقيا للدفاع عن المصالح المشتركة للمنظمات الأعضاء وتمثيلها وتقديم المساعدة التقنية في مجال تحسين التغطية الاجتماعية وتسهيل الولوج إلى الرعاية الصحية من خلال التضامن التعاضدي.

كما تعتبر منصة ملتزمة بقوة بتكثيف التعاون بين بلدان الجنوب من خلال تبادل الخبرات والتجارب في مجال التعاضد لرفع مستوى إجراءات الضمان الاجتماعي.

ويضم الاتحاد الافريقي للتعاضد، الذي تأسس عام 2010 بمبادرة مغربية تعاضديات من 20 دولة إفريقية ، صادقت 13 دولة منها على النظام الأساسي لهذا الاتحاد.

ويترأس المغرب منذ مارس 2022 المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي للتعاضد لولاية مدتها أربع سنوات.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

المهرجان الدولي للموضة بإفريقيا يحتفي بالمبدعين الشباب والمواهب الإفريقية

جرى  بموقع شالة بالرباط، الاحتفاء بإبداعات المواهب المتأهلين إلى نهائي مسابقة “المبدعين الشباب”، المخصصة للمصممين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.