الثلاثاء , أكتوبر 4 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / صحافة / المجلس الوطني للصحافةنظم الدورة التكوينيةالتفاعليةحول تدبيرالمقاولةالصحافيةالواقع والتحديات بالرباط*فيديو*

المجلس الوطني للصحافةنظم الدورة التكوينيةالتفاعليةحول تدبيرالمقاولةالصحافيةالواقع والتحديات بالرباط*فيديو*

أكد السيد يونس مجاهد، رئيس المجلس الوطني للصحافة، أن تطوير المقاولة الصحافية هو العمود الفقري للنهوض بالقطاع، ” لا يمكن تصور صحافة وإعلام مهني بدون مقاولات قوية منظمة ومهيكلة، ذات إمكانيات الاشتغال وبالأساس الموارد البشرية المؤهلة لإنتاج محتوى صحفي جيد”. وجاء ذلك خلال الدورة التكوينية التفاعلية حول تدبير المقاولة الصحافية المنظمة بالرباط يومي 16و17 من شتنبر 2022.

من جانبه أفاد السيد نور الدين مفتاح، رئيس لجنة المنشأة الصحافية وتأهيل القطاع، أن ” مواكبة التطور التكنولوجي الحالي تتطلب تكوينا جديدا في مجال الصحافة”، مسطرا أن “المجلس نهج برنامجا خاصا يهم تدبير المقاولات الصحافية، إذ انفتح على طاقات وطنية ودولية كالجزيرة”.

وتطرق السيد مفتاح، لموضوع التحول الكبير في الصحافة الجهوية وما يتطلبه الأمر من ضرورة التكوين، لإعداد وتسويق منتوج مهني قادر على التنافسية.

وصرح السيد محتات الرقاص، رئيس لجنة الدراسات والتكوين والتعاون، خلال اختتام هذه الدورة، أن اللقاء عرف جلسة مركزة لتقييم السير العام لهذا البرنامج والذي امتد لسنتين.

وأضاف، أن الدورة عرفت مشاركة مجموعة من مدراء النشر والمقاولات الإعلامية، لتفعيل نقاش جاد وتسجيل الملاحظات والمعطيات وكذا بعض الاقتراحات ليستفيد منها المجلس في برامجه التكوينية المقبلة.

هذا وأكدت نادية الصبار، مديرة نشر منشأة صحافية أن” تدبير أي مقاولة ليس بالأمر المتاح، ولكنه بإكراه أكبر بالنسبة للمقاولات الصحافية عموما والناشئة خصوصا، والتي وجدت نفسها تصارع بمرارة تداعيات ما بعد الجائحة وانعكاساتها على النسيج الاقتصادي. وما ترتب عنها من صعوبات جلى، إن لم نقل؛ استحالة الحصول على الإشهارات والإعلانات التجارية والتي بدونها لا تقوم للمقاولة الصحافية قائمة”.

وأضافت؛ “أغلب هذه المقاولات تعاني محدودية الإمكانيات المادية والبشرية لاسيما إن استحضرنا أنه يتم تسييرها من طرف المقاول نفسه الذي يدفعه واقع الحال للعمل بشكل مفرد والجمع بين مهمتين أو ثلاث وربما أكثر. فقد يكون مسؤولا عن النشر ومحررا ومدققا لغويا وملزما بتدبير المال والديجيتال”.

و خلصت الصبار في تصريحها أن “هذا ما فطن له المجلس الوطني للصحافة والذي في إطار استراتيجيته الخاصة بالتكوين والنهوض بالمقاولة الصحافية، وبتنسيق مع لجنة المنشأة الصحافية وتأهيل القطاع ولجنة الدراسات والتعاون، جعل محاور هذه الدورة التكوينية في موضوع تدبير المقاولة تشمل التسويق الرقمي والتدبير المالي والمحاسباتي باعتبارهما قطبي رحى لأي تدبير محكم للمقاولة الصحافية”.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

النقابةالوطنيةللصحافةالمغربيةتبعث ببرقيةالعزيةفي وفاةوالدالزميل هشام الدياني وفي وفاةوالدالزميلة بشرى بلعابد رحمهم الله

تعزية  1 والد الزميل هشام الدياني في ذمة الله    بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.