السبت , يوليو 13 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / تكنولوجيا / دبلوماسي مغربي لـ”يونيسف”: الجزائر تنتهك أسس القانون الدولي

دبلوماسي مغربي لـ”يونيسف”: الجزائر تنتهك أسس القانون الدولي

قال نائب الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر القادري، إن الجزائر تنتهك، من خلال احتجاز سكان مخيمات تندوف على أراضيها، أركان وأسس القانون الدولي الإنساني.

 

وخلال جلسة نقاش لمجلس إدارة منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، ذكر خلالها الممثل الدائم للجزائر، نادر العرباوي، ما يسمى بـ”اللاجئين الصحراويين في بلده”، أكد السيد القادري أن الجزائر تحاول “استغلال النقاش، وتسييسه، وتسميمه لخدمة أجندتها السياسية المنحازة حول قضية الصحراء المغربية”، مشيرا إلى أنها المرة الأولى التي تتم فيها الاشارة لقضية الصحراء المغربية في مناقشات المجلس الإداري لليونيسف.

 

وفي رده على أكاذيب السفير الجزائري، أكد السيد القادري أن “الجزائر تحاول تقديم نفسها كفاعل مسؤول في العمل الإنساني الدولي عبر الادعاء باستقبال من يسمون باللاجئين الصحراويين، في حين أن الواقع غير ذلك تماما”.

 

وفي هذا السياق، فضح الدبلوماسي المغربي الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي من جانب الجزائر، وذلك بحضور المديرة التنفيذية لليونيسف كاثرين راسل، قائلا “إن سكان مخيمات تندوف ليسوا لاجئين. فالجزائر تحتجزهم رغما عنهم. الجزائر لا تحمي حقوق هؤلاء السكان، بمن فيهم الأطفال، بل إنها تنتهكها بشكل يومي دون عقاب. ولا تقدم الجزائر أي مساعدات إنسانية لهؤلاء السكان بل تحرمهم منها بتحويل مسار المساعدات الدولية”. وأضاف أن الجزائر تستغل معاناة السكان المحتجزين في مخيمات تندوف.

 

وبنبرة تحدي لممثل الجزائر، تساءل القادري: “إذا لم يكن هؤلاء السكان محتجزون في مخيمات تندوف، كما تدعي الجزائر، فلماذا لا تسمح هذه الأخيرة للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتمكين هؤلاء السكان من الحلول الدائمة الثلاثة التي تقدمها لهم اتفاقية اللاجئين، والمتمثلة في العودة الطوعية أو الاندماج في البلد المضيف أو إعادة التوطين في بلد ثالث”.

 

واستنكر الدبلوماسي هذا الوضع “المجحف والفريد في العالم”، مضيفا أنه تم تسليح مخيمات تندوف بشكل كبير، في انتهاك صارخ للطابع المدني والإنساني للمخيمات.

 

ولفت القادري انتباه الحضور إلى حقيقة أن الجزائر و”البوليساريو” تحولان بشكل فاضح ومخجل المساعدات الإنسانية السخية التي يرسلها المجتمع الدولي إلى سكان مخيمات تندوف، لما يقرب من خمسة عقود، موضحا أن هذه التحويلات قد تم تأكيدها من قبل تقارير التفتيش لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وبرنامج الغذاء العالمي، وكذلك تقرير المكتب الأوروبي لمكافحة الاحتيال، الذي رفعه في القاعة.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

ديزني+ Disney متوفرةعلى تلفزيونات LG المتوافقة في أكثر من 40 دولة بما في ذلك المغرب

      أصبح بإمكان مالكي تلفزيونات LG في أكثر من أربعين دولة جديدة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *