السبت , ديسمبر 3 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / نقل البضائع واللوجيستيك تنعش القطاع السككي وتسجل أداء متميزا

نقل البضائع واللوجيستيك تنعش القطاع السككي وتسجل أداء متميزا

أفاد محمد ربيع الخليع، المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، أنه في إطار مواجهة الوضع الاستثنائي الدي خلفته “كورونا”، بادر المكتب إلى تحديث وتطوير آلياته وحرص على إبراز إمكانيات مبتكرة وخلاقة للعمل بشكل مختلف وأكثر نجاعة خاصة في تفاعله مع مختلف فرقائه.

وأوضح الخليع، أنه وفي الوقت الذي كانت فيه الأزمة الصحية تؤثر بشكل كبير على العديد من القطاعات، تمكن نشاط نقل البضائع واللوجستيك، من تسجيل أداء متميز وحققت مؤِشراته منحنى تصاعدي متميز.

وبالنظر للإنجازات التي حققها المكتب سنة 2020، ذكر المدير العام في كلمة له خلال انعقاد المجلس الإداري للمكتب عبر تقنية المناظرة المرئية، يوم الخميس 24 دجنبر الجاري، إلى أن بداية سنة 2020 انطلقت على إيقاع نمو جد ملحوظ تدل عليه كل مؤشرات نشاط المسافرين خلال الفصل الأول من السنة الجارية (من 1 يناير إلى 20 مارس)، حيث قام المكتب بنقل ما لا يقل عن 8,8 مليون مسافر عبر القطار أي +11 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2019، كما سجلت قطارات المكتب بجميع أنواعها، معدل انتظام بلغ 95 في المائة.

فعلى سبيل المثال لا الحصر، يضيف الخليع، فإن قطار البراق، الأيقونة الجديدة للنقل ببلادنا والذي احتفل مؤخراً بعيد ميلاده الثاني، قد سجل ما بين فاتح يناير و20 مارس من هذه السنة مؤشرات جد مرضية وفي منحنى تصاعدي مضطرد، حيث ارتفع عدد مسافريه بـ28 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الفارطة بالإضافة إلى نسبة انتظام مواعيد قطاراته التي بلغت 97,4 في المائة.

أما بالنسبة للمكونات الأخرى للعرض السككي، سواء تعلق الأمر بالقطارات المكوكية أو قطارات الخط، فقد استهلت السنة، حسب الخليع، على وتيرة نمو متصاعدة جد مشجعة، إلا أن الأزمة الصحية كبحت هذا الزخم الإيجابي الواعد المسجل خلال الأثلوث الأول من السنة، الأمر الذي أثر بشكل واضح على مستوى إنجازات هذا النشاط، مبينا أن المكتب قد راهن بكل قوته على مواكبة مجهودات بلادنا في مكافحة تفشي الجائحة وعمل على الامتثال بدقة للتدابير الصحية مع الحرص على إيجاد سبل للحد من تداعيات هذه الأزمة على القطاع السككي.

وفي الوقت الذي كانت فيه الأزمة الصحية تؤثر بشكل كبير على العديد من القطاعات، تمكن نشاط نقل البضائع واللوجستيك، يضيف المتحدث ذاته، من تسجيل أداء متميز وحققت مؤِشراته منحنى تصاعدي متميز.

وذكر الخليع، في هذا السياق، أنه تم نقل، في الفترة ما بين 12 مارس وأواخر شهر ماي 2020، ما لا يقل عن 6 ملايين طن من البضائع المختلفة ونقل 4400 قطارا محملا بالفوسفاط والبضائع مع تسجيل تحسن نسبة انتظام القطارات ب+ 12 نقطة.

وبالتالي وعلى الرغم من انخفاض حركة نقل المسافرين، يتوقع المكتب انخفاض رقم معاملاته لسنة 2020 في حدود 30 في المائة بفضل إنجازات أنشطة نقل البضائع واللوجستيك. 

وبالموازاة مع ذلك، فقد عمل المكتب على وضع مخطط يرمي إلى تقليص النفقات مكن من التخفيف حدة وقع انخفاض رقم المعاملات.

أما فيما يخص الاستثمار، فقد اقتصر المكتب على انهاء العمليات القائمة وعلى المشاريع المتعلقة بالسلامة وجودة الخدمات.

وبخصوص ميزانيات الاستغلال والاستثمار لسنة 2021، أكد المدير العام، أنها أعدت على ضوء التوجيهات الصادرة عن وزارة المالية بخصوص الانتعاش الاقتصادي مع نهاية المرحلة الوبائية، وارتكزت على أسس العودة التدريجية لحركة نقل المسافرين لطبيعتها بعد الإطلاق المرتقب لحملة التلقيح الوطنية وكذا متابعة نمو أنشطة نقل البضائع واللوجستيك.

هذا، وتتمثل هذه الميزانية في رقم معاملات يبلغ 3,1 مليار درهم بالإضافة إلى استثمارات تصل إلى 2,7 مليار درهم.

هذا وأكد المدير العام على التذكير بالمحاور الرئيسية لمخطط إنعاش النشاط السككي، ما بعد الجائحة، والتي ترتكز بالأساس على إعادة تعديل الاستراتيجية مع الأخذ بعين الاعتبار التغييرات الراهنة وتسريع التحول الرقمي وتحفيز الأنشطة الرئيسية، وتعزيز تفاعل وتكامل مجموعة المكتب، والمساهمة في إرساء منظومة صناعية سككية وتجديد سلسلة القيم الصناعية.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

أنشطة مكثفة لرئيس و أعضاء منتدى الصحراء للحوار و الثقافات

على هامش أشغال اللقاء الجهوي لمنطقة إفريقيا والشرق الاوسط لشراكة الحكومة المنفتحة، الذي انعقد بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.