الأحد , نوفمبر 27 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عامة / كلمة خالد درارني*أنا مسجون لمجرد القيام بعملي كصحفي قولوا للجزائرأن تطلق سراحي وسراح كافة معتقلي الرأي…*

كلمة خالد درارني*أنا مسجون لمجرد القيام بعملي كصحفي قولوا للجزائرأن تطلق سراحي وسراح كافة معتقلي الرأي…*

من خالد درارني – نيابة عن منظمة العفو الدولية

الموضوع: أنا مسجون لمجرد القيام بعملي كصحفي

                                  قولوا للجزائر أن تطلق سراحي وسراح كافة معتقلي الرأي

                  لا ينبغي لأي شخص أن يسجن لقوله الحقيقة!

 

صديقي/صديقتي،

تحية طيبة، وبعد،

أنا إسمي خالد درارني وأنا صحفي من الجزائر.

عندما خرج الجزائريون إلى الشارع في عام 2019 للمطالبة بالحرية والمساواة، أسرعت لتوثيق أحداث الحراك. لكن في يناير من هذا العام، تم اعتقالي وتحذيري من مواصلة تغطية الأحداث.

ما لم يفهموه هو أنني صحفي – هذا ما أفعله، توثيق الحقيقة وتبليغها للرأي هو عملي!

بعد بضعة أشهر، وبينما كنت أغطي اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين في مارس الماضي، تم اعتقالي واستجوابي واحتجازي ثلاث مرات، ثم حُكم علي بالسجن.

أرجو أن تطالبوا السلطات الجزائرية بالإفراج عني كي أواصل عملي كصحفي.

قصتي هذا العام هي جزء من حملة أكتب من أجل الحقوق لمنظمة العفو الدولية، حيث يوقع أشخاص مثلك على آلاف المناشدات، ويكتبون العديد من رسائل التضامن ويقفون معًا للنضال من أجل العدالة في جميع أنحاء العالم.

أرجوا مشاركك واتخاذك الإجراءات اللازمة للكتابة من أجل الحقوق الآن. يمكنك توقيع المناشدة الموجهة إلى حكومة الجزائر عبر هذا الرابط:  www.amnesty.ma/khaled-drareni

معا يكون لتحركاتنا قوة.

تحياتي الخالصة،

خالد درارني، نيابة عن منظمة العفو الدولية

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

صاحبة السمو الأميرة للا زينب تترأس حفل توقيع اتفاقية شراكة مع وزارة الصحة تهم الدعم المالي لتسيير مراكز الاستقبال التابعة للعصبة المغربية لحماية الطفولة

ترأست صاحبة السمو الأميرة للا زينب، رئيسة العصبة المغربية لحماية الطفولة، اليوم الخميس بمركز للامريم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.