الإثنين , يونيو 21 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / حامي الدين: على الأوروبيين أن يستشعروا المكانة التي تحتلها الصحراء في قلوب المغاربة

حامي الدين: على الأوروبيين أن يستشعروا المكانة التي تحتلها الصحراء في قلوب المغاربة

قال عبد العلي حامي الدين عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، إن هناك اليوم محاولة للالتفاف على الخلاف الحقيقي بين المغرب واسبانيا، معتبرا أنه خلاف سياسي على خلفية استضافة زعيم “البوليساريو” بحجة الأسباب الإنسانية.

 وسجل حامي الدين، الذي حل مؤخرا ضيفا على قناة “الشرق”، أن هذا الأمر تم بدون التنسيق مع المغرب، وبطريقة تتعارض مع ما هو متعارف عليه في العلاقات ما بين اسبانيا والمغرب.

وأضاف أستاذ العلوم السياسية، أنه “لا يمكن تحريف النقاش، فالأوربيون مطالبون بمساءلة اسبانيا عن الخطأ الذي ارتكب في حق المغرب، وأن يستشعروا بأن قضية الصحراء المغربية تمثل بالنسبة للمغاربة ملكا وشعبا وحكومة قضية إجماع وطني ولا يمكن السماح باستضافة متهم بجرائم حرب وبارتكاب أعمال جنائية..”.

وتابع أنه “اليوم هناك محاولة لأوربة هذا المشكل أي اقحام الاتحاد الأوربي ومؤسساته ومن ضمنه البرلمان الأوربي في خلاف ثنائي سياسي دبلوماسي معروف خلفيته”.

وشدد بالقول، “على الجميع أن يعي أنه لا يمكن لحدث عابر أن يؤثر في طبيعة العلاقات مع الاتحاد الأوروبي”، مشيرا إلى أن المغرب أفشل الكثير من محاولات الهجرة الى الشمال الأوربي، وجند أكثر من 20 ألف من القوات العمومية ومن الدرك والحرس الملكي والقوات المساعدة لمنع تدفق الآلاف المهاجرين نحو أوروبا.

وأضاف أن المغرب احتضن أيضا الميثاق العالمي للهجرة والتنمية بمراكش، كما يلتزم مع أوربا باتفاقية الشراكة الاستراتيجية، مبرزا أن المغرب يتمتع بوضع متقدم مع أوروبا، “بمعنى أنه لا يمكن لحدث معزول أن يؤثر على هذه العلاقات الاستراتيجيات”، يؤكد حامي الدين.

وتابع أنه “ربما كانت هناك محاولة لإثارة انتباه الساسة الإسبان على المجهود الذي يقوم به المغرب من أجل الحيلولة دون تدفق آلاف المهاجرين، ولكن هذا لا يعني أن يسمح البعض لنفسه اعتبار المغرب مخالف لالتزاماته الدولية..”.

عن afriquemondearab

شاهد أيضاً

حزب جديد بالمغرب 2021…وابواب المشاركة السياسية رهان الحزب

على بعد أسابيع من انطلاق الاستحقاقات الانتخابية البرلمانية والمحلية والجهوية، الاعلان عن تاسيس حزب جديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *